الترفية

هل دورا عمياء

هل دورا عمياء هو من أحد الأسئلة التي يتم تداولها بشكل كبير في الآونة الأخيرة كنوع من الاستهزاء بالمسلسل الكرتوني الشهير دورا وموزو حيث أن العديد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي يقولون أن دورا عمياء وغبية وذلك لأنها تقوم بالعديد من العمليات الاستكشافية. ويتابع ملايين الأطفال حول العالم مسلسل دورا الكرتوني حيث أنها تمت ترجمته بالكثير من اللغات كي يتمكن كافة أطفال العالم من متابعته والاستمتاع بما تقدمه دورا من معلومات لهم وتعلمهم الكثير من الأمور المفيدة. ومن باب الاستهزاء ورد تساؤل هل دورا عمياء؟ لهذا خصصنا هذا المقال على موقع أرشيف كي نقوم بالدر على هذا الاستفسار بالشكل الصحيح ولنوضح لكم حقيقة دورا وهل هي عمياء وغبية كما يقولون عنها أم لا.

مسلسل مغامرات دورا

مسلسل مغامرات دورا . هو من أكثر المسلسلات التي يتم البحث عنها من قبل الأطفال ومشاهدتها حيث أن فكرة هذا المسلسل الكرتوني تقوم على أن هناك بنت صغيرة تسمى دورا ولديها صديق وهو القرد موزو يقوم هؤلاء الاثنين بالعديد من الاستكشافات والمغامرات في الغابات وغيرها من الأماكن , وخلال هذه المغامرات تقوم دورا بالعديد من التحديات وقطع ثلاثة من الطرق وفي أثناء ذلك يقوم اللص الثعلب سنقر بقطع الطريق عليها فتقول له دورا سنقر لا تسرق ثلاث مرات كي يمتنع عن السرقة, ويبلغ عدد حلقات مسلسل دورا الكرتوني المحبوب من قبل الملايين حول العالم بمعدل 176 حلقة تم بدء عرضها منذ العام 2000.

هل دورا عمياء

وحول السؤال المتكرر هل دورا عمياء, فإن دورا ليست عمياء وليست غبية أيضاً بل هي فتاة جميلة ومبدعة تحب المغامرات تعيش مع والديها في منزل جميل, ولديها واحد من الأصدقاء وهو القر موزو والتي تحبه حباً شديداً اذ يرافقها في مغامراتها والرحلات التي تقوم بها, إلا أنه كنوع من السخرية بهذا المسلسل الكرتوني التعليمي يقول البعض دورا عمياء وغبية فذهب الكثير من الأطفال للبحث هل دورا عمياء, ولكن الحقيقة أنها ليست غبية ولا عمياء بل هي طموحة  مستكشفة وتعلم الأطفال الكثير من المعلومات المفيدة والأمور التعليمية كالعد واللغة الانجليزية, وفي نهاية كل حلقة تقوم بالغناء فضلاً عن تعليم الأطفال كيفية استخدام الخريطة.

كم عمر دورا

يتساءل الكثير من الأطفال كم عمر دورا حيث أنها فتاة صغيرة ولطيفة تبلغ من العمر 7 سنوات وتعيش مع والديها في منزل جميل, تقوم دورا بالعديد من الرحلات التعليمية والاستكشافية في الغابات والأماكن الجبلية مع الحرص على تعليم الأطفال عبور الطرق الوعرة والمخيفة. ومن الجيد أن يقوم الأهالي بتشجيع أطفالهم على مشاهدة هذا المسلسل الكرتوني التعليمي مغامرات دورا ويستفيدوا من المهارات التي تعلمها دورا للأطفال.

شخصيات مغامرات دورا

يقوم بالتمثيل في المسلسل الكرتوني دورا وموزو فقط ثلاثة من الشخصيات التي تتكرر في كل حلقة ذاتها, وهذه الشخصيات تقوم بالأدوار الهامة من حيث الذهاب في الرحلات وعبور الطرق وهكذا, إلى جانب بعض الأصوات التي يشارك بها بعض الحيوانات أثناء الغناء في الغابة, ومن أهم شخصيات مسلسل مغامرات دورا ما يلي:

دورا

القرد موزو

الثعلب سنقر.

قصة مسلسل دورا

تدور قصة مسلسل دورا حول وجود الطفلة اللطيفة التي تبلغ من العمر سبع سنوات وهي دورا بجانب القرد موزو الذي يقوم بمساعدتها في استكشاف العالم من حولها ويشاركها في كافة الرحلات التي تقوم بها, وتستخدم هذه الفتاة خريطة كي تعثر على الطرق التي توصلها إلى الأماكن التي ترغب في الذهاب إليها للبحث عن شيء ما , وفي أثناء الذهاب تستعين بالكثير من الأدوات التي تحملها في حقيبة الضهر معها. يقوم الثعلب سنقر بقطع طريقها وهي تستمر بترديد عبارة سنقر لا تسرق كي يتوقف سنقر عن هذا.